Wednesday, July 31, 2019

Fluor a remporté un contrat de gestion d'ingénierie, d’approvisionnement et de construction attribué par Cupric Canyon Capital pour son projet au Botswana

IRVING, Texas -Mardi 30 Juillet 2019 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE) - Fluor Corporation (NYSE: FLR) a annoncé aujourd'hui avoir remporté un contrat de gestion d'ingénierie, d’approvisionnement et de construction attribué par Cupric Canyon Capital pour son projet Khoemacau d'exploitation de cuivre et d'argent, dans le nord-ouest du Botswana. Fluor a réservé la valeur du contrat non divulgué au cours du second trimestre de 2019.

"Nous avons travaillé en étroite collaboration avec Cupric Canyon au cours de la phase d’ingénierie et de conception du projet afin d’établir un plan de conception et d’exécution rentable pour le projet", a déclaré Tony Morgan, Président de la division Mines et Métaux à Fluor. "Fluor a également participé à la gestion de la construction des premiers travaux de modernisation du camp, de défrichage, de construction de voie au transport et de préparation d’infrastructures de surface".

La portée de Fluor comprend la modernisation de l’usine de concentration de cuivre existante et de la nouvelle infrastructure de surface de la mine. Le projet est prévu de produire une moyenne annuelle de 62 000 tonnes métriques de cuivre et 1,9 million d'onces d'argent, avec une durée de vie de la mine supérieure à 20 ans.

"Nous allons profiter de nos capacités locales et de notre vaste expérience en matière de cuivre pour exécuter le projet Khoemacau de qualité avec excellence - en toute sécurité, dans les délais prévus et dans les limites du budget", a ajouté Morgan.

Fluor travaille au Botswana depuis le début des années 2000 et a inauguré un bureau à Gaborone en 2015. Depuis Gaborone, Fluor offre à ses clients des innovations sécurisées, de coût compétitif et d'excellence en termes d'exécution. Fluor exerce ses activités de manière responsable sur les plans social, économique et environnemental, et le bureau du Botswana offre des opportunités d’emploi locales ainsi que le développement des fournisseurs et des compétences.

À propos de Fluor Corporation

Fondée en 1912, Fluor Corporation (NYSE : FLR) est une société mondiale d'ingénierie, d’approvisionnement, de fabrication, de construction et de maintenance qui transforme le monde par la création de la prospérité et le renforcement du progrès. Fluor prête ses services à ses clients en concevant, construisant et maintenant des projets sécurisés, bien exécutés et rentables dans le monde entier. Fluor, dont le siège social est situé à Irving, au Texas, est classée en 164ème position dans la liste FORTUNE 500. Forte de 53 000 employés à travers le monde, la société a enregistré un chiffre d’affaires de 19,2 milliards de dollars en 2018. Pour plus d'informations, visitez le site www.fluor.com ou suivez-nous sur Facebook, Twitter, LinkedIn et YouTube.

Ce communiqué de presse comprend des multimédias. Voir le communiqué de presse  complet ici: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005657/en/

Le texte du communiqué issu d’une traduction ne doit d’aucune manière être considéré comme officiel. La seule version du communiqué qui fasse foi est celle du communiqué dans sa langue d’origine. La traduction devra toujours être confrontée au texte source, qui fera jurisprudence.

Contacts
Brian Mershon 
Relations avec les Médias
469.398.7621

Jason Landkamer 
Relations avec les Investisseurs
469.398.7222


Permalink : https://www.aetoswire.com/fr/news/fluor-a-remporteacute-un-contrat-de-gestion-d39ingeacutenierie-drsquoapprovisionnement-et-de-construction-attribueacute-par-cupric-canyon-capital-pour-son-projet-au-botswana/fr

Philip Morris International: World Health Organization Report on Tobacco Fails People Who Currently Smoke

Image not foundThe WHO is missing major opportunity to help smokers by putting science and innovation at the core of public policy

LAUSANNE, Switzerland -Tuesday 30 July 2019 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE)-- The following is a statement from Philip Morris International.

On July 26, the World Health Organization released a report on global tobacco use which urges governments to step up efforts to help smokers quit. There is no question that the best choice is never to start using cigarettes or nicotine-containing products or if someone has, they should quit altogether. By encouraging governments to double down on efforts to help men and women who smoke quit, the WHO takes an admirable stance. But the reality is that even with the best treatments available today, many people will not succeed. In any given year, about nine out of 10 men and women who are already smoking will continue to do so; in turn, their risk of smoking-related disease will continue to increase. We, as a society, cannot turn our backs on those people.

Surprisingly, this report, funded by Bloomberg Philanthropies, fails to acknowledge the robust science and innovation behind alternatives to smoking cigarettes. The WHO misses a critical scientific point: It is the burning of tobacco that produces the vast majority of the harmful chemicals that cause smoking-related diseases, not tobacco itself. Hundreds of millions of men and women who don’t quit stand to gain the most from less harmful alternatives to cigarettes. In fact, a global survey of 31,000 people in 31 countries found that 88 percent of respondents think smokers should have access to less harmful alternatives to cigarettes. https://www.pmi.com/media-center/news/public-supports-alternatives-to-cigarettes. PMI’s alternatives alone have already helped 8 million people abandon cigarettes entirely.

“The WHO is failing the 1 billion men and women around the world that continue to smoke by continuing to ignore the science behind better alternatives to cigarettes,” said Dr. Moira Gilchrist, Vice President of Strategic and Scientific Communications, Philip Morris International. “There is no question that scientifically substantiated smoke-free alternatives are better than cigarettes. The WHO is perfectly situated to encourage independent research and provide science-based recommendations to smokers. Instead they seem to be closing down dialogue on promising alternatives to continued smoking, choosing instead to focus solely on pharmaceutical industry products.”

In 1997, the UN Focal Point on Tobacco or Health recommended that “in order to assist smokers who are so heavily dependent that they cannot possibly stop smoking, every effort should be made to reduce the toxicity of existing tobacco products.” The same report also recommends that “the WHO is requested to consider the above recommendations in future policy-development activities, including the drafting of a framework convention on tobacco control.”

PMI heeded the call for reduced toxicity products and for more than 20 years has been working on developing and scientifically assessing less harmful alternatives to cigarettes that do not create smoke, because they do not combust. PMI’s scientific assessment program is inspired by the well-recognized practices of the pharmaceutical industry and in line with the draft guidance of the U.S. FDA for Modified Risk Tobacco Product (MRTP) Applications. Our scientific studies resulted in more than 340 references in peer-reviewed articles in scientific journals and book chapters. All our clinical studies are registered on the public website www.ClinicalTrials.gov.

We encourage rigorous assessment of our scientific research, which is made transparently available for just that purpose. To date, there have been 73 independent studies and scientific reviews from universities and government research institutes in countries like Germany, Japan and the United Kingdom. In general, the conclusions from these studies and reviews are in line with PMI’s own data.

Dr. Tedros Adhanom Ghebreyesus, Director-General of the WHO, outlines in his own vision statement that “under my leadership an enhanced and independent WHO will take a science-led and innovation-based approach that is results-oriented and responsive, maximizes inclusive partnerships, and ensures collective priority setting with all stakeholders.” https://www.who.int/dg/vision

One has to ask, why does the WHO not apply these same principles to tobacco control?

“We remain committed to having an open and transparent dialogue based on science,” said Dr. Gilchrist. “We cannot change the past, but we can change the future for the 1 billion people around the world who continue to smoke.”

Our smoke-free strategy complements efforts by the WHO to tackle smoking. Our aspiration is that, by 2025, at least 40 million people who would otherwise have smoked cigarettes will have switched to our smoke-free products (approximately 8 million people to date globally), reducing the number of smokers of PMI cigarette brands by a total 55 million by 2025. Our aspiration is to reduce smoking almost four times faster than the target set by WHO.

“We are shifting our business toward science-based better alternatives. We look forward to working with decision-makers in governments around the world and organizations such as the WHO to accelerate this transformation,” said Dr. Gilchrist. “Despite the WHO report, we remain steadfast in our commitment to unsmoke the world.”

Philip Morris International: Delivering a Smoke-Free Future
Philip Morris International (PMI) is leading a transformation in the tobacco industry to create a smoke-free future and ultimately replace cigarettes with smoke-free products to the benefit of adults who would otherwise continue to smoke, society, the company and its shareholders. PMI is a leading international tobacco company engaged in the manufacture and sale of cigarettes, smoke-free products and associated electronic devices and accessories, and other nicotine-containing products in markets outside the U.S. PMI is building a future on a new category of smoke-free products that, while not risk-free, are a much better choice than continuing to smoke. Through multidisciplinary capabilities in product development, state-of-the-art facilities and scientific substantiation, PMI aims to ensure that its smoke-free products meet adult consumer preferences and rigorous regulatory requirements. PMI’s smoke-free IQOS product portfolio includes heat-not-burn and nicotine-containing vapor products. As of June 30, 2019, PMI estimates that approximately 8.0 million adult smokers around the world have already stopped smoking and switched to PMI’s heat-not-burn product, available for sale in 48 markets in key cities or nationwide under the IQOS brand. For more information, please visit www.pmi.com and www.pmiscience.com.

View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005489/en/

Contacts
Ryan Sparrow
Philip Morris International Media Office
T: +41 (0)58 242 4500
E: ryan.sparrow@pmi.com


https://www.aetoswire.com/news/philip-morris-international-world-health-organization-report-on-tobacco-fails-people-who-currently-smoke/en

الشاي الأخضر أوي أوتشا من آي تي أو إي إن قريباً في وول مارت

Image not found


ITO EN Oi Ocha and Jasmine Green Tea. (Photo: Business Wire)
 انطلاق نكهتان على الصعيد المحلّي في أكتوبر



نيويورك -الأربعاء 31 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "آي تي أو إي إن" (أمريكا الشماليّة)، الرائدة عالمياً في مجال الشاي الأخضر ومبتكرة للمشروبات الصحيّة، أنّ علامتها "أوي أوتشا" للشاي الأخضر الجاهز للشرب ستتوافر قريباً في متاجر "وول مارت" في جميع أنحاء البلاد. ومن المقرّر نشرها في أكتوبر 2019 مع نكهتَين غير محلّاتَين – الشاي الأخضر الفاخر "أوي أوتشا" من "آي تي أو إي إن" الذي يشكّل العلامة الأكثر مبيعاً في اليابان و"جاسمين جرين تي"، وهو شاي أخضر محبوب مشبع بأوراق الياسمين. وتشتهر أنواع الشاي الحائزة على جوائز بفضل نكهتها الناعمة بشكلٍ طبيعي، والمخمّرة بطريقة التخمير الخاصّة بشركة "آي تي أو إي إن" باستخدام أوراق شاي كاملة ومن دون إضافات أو نكهات أو ملوّنات اصطناعيّة، ومن دون مساحيق أو خلاصات. وإنّ أنواع الشاي الأصليّة والمنعشة حاصلة على ترخيص بعدم التعديل الوراثي مع مضادات الأكسدة كاتيشين الطبيعيّة، والفيتامين سي الطبيعي (حمض الأسكوربيك)، ولا تحتوي على سعرات حراريّة. ويتمّ تغليف كلّ منها ضمن قارورة ملائمة للتنقل وقابلة للتدوير من البولي إيثيلين تيرفثالات بحجم 16.9 أونصة سائلة.

وقال جيم هوجلاند، الرئيس التنفيذي للشؤون التشغيليّة في شركة "آي تي أو إي إن" (أمريكا الشماليّة)، في هذا السياق: "في ظلّ ازدياد عدد المستهلكين الذين يبحثون عن مشروبات أصيلة وصحيّة، لا يمكننا أن نكون أكثر حماسة تجاه توسيع مستحضرات الشاي من ’آي تي أو إي إن‘ إلى متاجر ’وول مارت‘ في جميع أنحاء البلاد. ومع استجابة ’وول مارت‘ إلى الاهتمام المتزايد من العملاء بالمستحضرات العالية الجودة والأصيلة والصحيّة، نحن على ثقة بأنّ أنواع الشاي الأخضر التقليديّة غير المحلاة خاصّتنا تتلاءم مع متاجر ’وول مارت‘ وعملائها".

وتشهد علامة "أوي أوتشا" نموّاً تصاعديّاً في سوق الولايات المتحدة الأمريكيّة في ظلّ استمرار طلب المستهلكين على مشروبات صحيّة أصيلة في الأسواق الرئيسيّة المتخصّصة وقنوات خدمة الطعام. ولا تقوم الشراكة مع "وول مارت" بتوسيع الوعي تجاه علامة "آي تي أو إي إن" وتوزيعها فحسب، بل ستتيح أيضاً الوصول إلى مشروب أفضل للمستهلك اليومي. وفي ظلّ حصول الشاي الأخضر على الشعبيّة على صعيد الفوائد الصحيّة في حين يبحث المستهلكون عن مشروبات خالية من السكر، تُعتبر أنواع شاي "أوي أوتشا" غير المحلاة مثاليّة لإدخالها في حياتنا اليوميّة.

وتُعرف "آي تي أو إي إن" بشكلٍ خاصّ بالتزامها بالخبرة في مجال الشاي والممارسات المستدامة التي تنعكس في جميع علاماتها الحائزة على جوائز. ومع أكثر من 50 عاماً من الخبرة في مجال الشاي، تلتزم الشركة بالأصالة وتحافظ على ثقافتها مع الابتكار العالمي في قطاع الشاي والمشروبات. وتفتخر "آي تي أو إي إن" بحصولها على الترتيب 18 ضمن لائحة "فورتشن" لأفضل 50 شركة حقّقت تأثيراً اجتماعيّاً أو بيئيّاً مهمّاً من خلال استراتيجيّتها وعمليّاتها الساعية لتحقيق الأرباح. وحصلت الشركة أيضاً على جائزة الاستدامة عن برنامجها لتدوير أوراق الشاي المستعملة، من خلال تصميم منتجات ابتكاريّة مع راتينج صناعي صديق للبيئة مصنوع من أوراق الشاي المستعملة. للاطّلاع على المزيد من المعلومات حول "آي تي أو إي إن" ومنتجاتها، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.itoen.com.

لمحة عن شركة "آي تي أو إي إن":

تعتبر "آي تي أو إي إن" (أمريكا الشماليّة)، التابعة لـ "آي تي أو إي إن" (اليابان) المحدودة، شركة مبتكرة ورائدة في قطاع المشروبات تلتزم باستحداث منتجات أصيلة تجسّد المبادئ الخمسة للشركة: طبيعيّة وصحيّة وآمنة ومصممة جيداً ولذيذة. ومع أكثر من 50 عام من الخبرة في مجال الشاي في اليابان، تلتزم "آي تي أو إي إن" بالأصالة، وتحافظ على ثقافتها مع خلق ابتكارات عالميّة جعلها تعرف بمزوّد الشاي الأخضر الأوّل في اليابان من خلال علامات تجاريّة رائدة بما في ذلك "تيز تي أورجانيك"، و"أوي أوتشا"، و"آي تي أو إي إن شوتس"، و"ماتشا لوف". ويظهر التزام "آي تي أو إي إن" القوي في التأثيرات الاجتماعيّة والبيئيّة في شراكاتها مع المزارعين الإقليميّين والحكومات من أجل تحفيز الاقتصادات المحليّة وتطوير ممارسات التوريد المستدامة، ورعاية جيل جديد من مزارع الشاي. للاطّلاع على المزيد حول "آي تي أو إي إن"، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.itoen.com. كما يمكنكم متابعتنا عبر "فيسبوك" أو "تويتر" و"إنستجرام".

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005425/en/

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.



Contacts

رونا تايسون

شركة "آي تي أو إي إن" (أمريكا الشماليّة)

هاتف: 7073276413

البريد الإلكتروني: rtison@itoen.com



الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/الشاي-الأخضر-أوي-أوتشا-من-آي-تي-أو-إي-إن-قريبا-في-وول-مارت/ar

ITO EN Oi Ocha Green Teas Coming Soon to Walmart

Image not found


ITO EN Oi Ocha and Jasmine Green Tea. (Photo: Business Wire)
 Two Flavors Launching Nationally In October



NEW YORK -Wednesday 31 July 2019 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE)-- ITO EN (North America) INC. the global leaders of green tea and innovators of healthy beverages today announced that their Oi Ocha ready-to-drink green tea brand, will soon be available in Walmart stores nationwide. Slated for placement in October 2019 with two unsweetened flavors- ITO EN’s premium Oi Ocha green tea, Japan’s top selling brand and Jasmine Green Tea, a popular green tea infused with jasmine flowers. The award-winning teas are celebrated for their naturally smooth taste and clean finish, brewed with ITO EN’s proprietary brewing method using whole tea leaves without artificial additives, flavors or colors, and powders or concentrates. The authentic and refreshing teas are Non-GMO certified with natural catechin tea antioxidants, natural Vitamin C (Ascorbic Acid) and zero calories. Each packaged in a convenient on the go 16.9 fl. oz recyclable PET bottle.

“With a growing number of consumers looking for authentic and healthy beverages, we could not be more excited to expand Ito En’s tea products into Walmart stores nationwide,” says Jim Hoagland, COO at ITO EN (North America) INC. “With Walmart responding to the growing consumer interest for high-quality, authentic and better-for-you products, we are confident that our traditional unsweetened green teas are a great fit for Walmart and their customers.”

The Oi Ocha brand has been growing exponentially in the U.S. market as consumer demand for authentic and healthier beverages continues to grow across the specialty, mainstream markets, and food service channels. The partnership with Walmart not only broadens ITO EN’s brand awareness and distribution but will also give accessibility to a better-for-you beverage to the everyday consumer. With green tea gaining popularity for its health benefits while consumers seek sugar free beverages, unsweetened Oi Ocha teas are ideal to integrate into daily life.

ITO EN is specifically known for its commitment to tea expertise and sustainable practices that are reflected across all of its award-winning brands. With over 50 years of tea expertise, the company is dedicated to authenticity, preserving its culture while creating global innovation for the tea and beverage industry. ITO EN is proud to have ranked #18 in FORTUNE's top 50 Companies that have made an important social or environmental impact through its profit-making strategy and operations. The company was also awarded a sustainability award for its used tea leaf recycling program, creating innovative products from a eco-friendly synthetic resin made from used tea leaves. For more information on ITO EN and its products, please visit www.itoen.com.

About ITO EN:

ITO EN (North America) INC., a subsidiary of ITO EN (Japan) LTD., is an innovative beverage industry leader dedicated to creating authentic products that embody the company’s five principles of Natural, Healthy, Safe, Well-designed and Delicious. With over 50 years of tea expertise in Japan, ITO EN is dedicated to authenticity, preserving its culture while creating global innovation, making it known as Japan’s #1 green tea purveyor with award-winning brands, including TEAS’ TEA Organic®, Oi Ocha®, ITO EN Shots® and matcha LOVE®. ITO EN’s strong commitment to social and environmental impact manifests in its partnerships with regional farmers and governments to stimulate local economies, development of sustainable procurement practices and nurture a new generation of tea farming. To learn more about ITO EN, visit www.itoen.com. ‘Like’ us on Facebook or follow us on Twitter and Instagram.

View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005425/en/

Contacts

Rona Tison
ITO EN (North America) INC.
rtison@itoen.com
T. 707-327-6413

Permalink : https://www.aetoswire.com/news/ito-en-oi-ocha-green-teas-coming-soon-to-walmart/en

جرين تويد تتعاون مع شركة كنديّة لتوزيع مواد ومنتجات قطاع الطاقة



كولبسفيل، بنسلفانيا -الأربعاء 31 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]


(بزنيس واير) – أعلنت شركة "جرين تويد" أنّها ستتعاون مع مجموعة "إيه آر تومسون" لبيع وتوزيع موصّلاتها الكهربائيّة "سيل-كونيكت"، ومانعات التسرّب المطاطيّة، واللدائن الهندسية المتطوّرة ، والمواد المركبة، والمكونات النهائيّة في سوق الطاقة.

وتُعدّ "إيه آر تومسون" شركة إقليميّة متخصصة في تصنيع وتوزيع مانعات التسرّب ومنتجات أخرى لاحتواء السوائل، مع قدرات تصنيع تركّز على قطاعات النفط والغاز والبتروكيمياويّات وتكرير النفط. وستقوم الشركة بتوزيع منتجات الطاقة من "جرين تويد" حصريّاً في كندا.

ومع أكثر من 25 عاماً من الخبرة في قطاع الطاقة، تتعاون "جرين تويد" مع العملاء لتطوير حلول ابتكاريّة تلبي متطلبات الأداء الصعبة وتخفض إجمالي تكلفة الملكية.

وقال برينت ريجان، نائب الرئيس ومدير عام شؤون الطاقة لدى "جرين تويد"، في هذا السياق: "مع تركيز ’إيه آر تومسون‘ على توزيع منتجات قطاعات النفط والغاز والبتروكيمياويّات وتكرير النفط، ستؤمّن شراكتنا الوصول والاستجابة في كافة أنحاء كندا إلى حافظة منتجات وحلول الطاقة من ’جرين تويد‘ والتي تشمل المواد والحلول الهندسيّة الرائدة في القطاع ."

ومن جانبه، صرّح تود سيرجنت، نائب الرئيس ومدير وحدة الأعمال لدى مجموعة "إيه آر تومسون"، قائلاً: "نحن متحمسون للتعاون مع هذا الاسم الكبير في القطاع! ستشكّل قدرة ’جرين تويد‘ على تصميم وتصنيع حلول منع التسرّب، ومكونات منع التآكل، والموصّلات الكهربائيّة، إضافة رائعة إلى مجموعة ’إيه آر تومسون‘ في كندا."

للاطّلاع على المزيد من المعلومات حول شراكة "جرين تويد" مع "إيه آر تومسون"، يرجى التواصل مع "جرين تويد" على الرقم +12817654500 أو زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.gtweed.com.

لمحة عن "جرين تويد"

تعتبر "جرين تويد" شركة عالمية رائدة في مجال تصنيع مانعات التسرب والمكونات الهندسية عالية الأداء.

ومع أكثر من 150 عاماً من الخبرة التقنية والدراية التجارية في مجموعة متنوعة من الأسواق، تتعاون "جرين تويد" مع العملاء لتطوير حلول ابتكاريّة تلبي متطلبات الأداء الصعبة وتحدّ من إجمالي تكلفة الملكية.

كما نقدّم خبرة عالمية في التصميم والتصنيع لمعالجة أصعب التحديات من خلال تطوير مكوّنات رائدة ومصمّمة خصيصًا لاحتياجاتكم.

يشار إلى أن منتجات "جرين تويد" متوفرة للبيع والتوزيع حول العالم.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005328/en/

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.



Contacts

كريس ألدريد

التسويق المؤسّسي     

هاتف: 12679325389+

البريد الإلكتروني: caldred@gtweed.com

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/جرين-تويد-تتعاون-مع-شركة-كندية-لتوزيع-مواد-ومنتجات-قطاع-الطاقة/ar

آر إف آيدياز تحتضن مستقبل المصادقة عبر الجوال وتقدم أحدث حافظة من الحلول

رولينج ميدوز، إلينوي -الأربعاء 31 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]
(بزنيس واير): تقدم شركة "آر إف آيدياز" حالياً حافظة قوية وشاملة من حلول الوصول عبر الجوال والتي تستند إلى رموز إثبات الهوية من "أورانج بزنيس سيرفيسيز" و"سايفتراست"، مع حلول إضافية عبر الجوال من المقرر إطلاقها في عامي 2019 و2020.
هذا وتوفر الهواتف الذكية قدرات الذكاء الاصطناعي التي تدعم هوية رقمية قوية. وأوضح ديفيد كوتنجهام، رئيس "آر إف آيدياز" في هذا السياق قائلاً: "يتم استخدام الهواتف الذكية بالفعل للمصادقة على هوية المستخدمين بشكل آمن من أجل الوصول الفعلي، وتسجيل الدخول، والقيام بالمدفوعات، وغيرها من السيناريوهات. ونعتقد بأن حلول الوصول عبر الأجهزة الجوالة ستؤدي دوراً محوريّاً في أمن المؤسسات، حيث تتطلب القوة العاملة المتنقلة بصورة متزايدة الوصول إلى الكثير من الأجهزة والتطبيقات الآمنة طوال يوم العمل".
وتجدر الإشارة إلى أن التزام "آر إف آيدياز" بتمكين المصادقة عبر أي جهاز- بما في ذلك الوصول عبر الجوال- يعزز موقعها باعتبارها المزود للمنصة المؤسسية الرائدة للحصول على الهوية ضمن حلول المصادقة والوصول الآمنة. ويغطي إعلان اليوم تحديداً قارئة البطاقات الذكية ورموز إثبات الهوية عبر الجوال "بيه سي بروكس بلاس بي إل إي" غير التلامسية ذات التردد المزدوج المزودة بتقنية "بلوتوث" ذات الطاقة المنخفضة. وتتوفر القارئة في إصدارين من البرامج الثابتة.
وقامت شركة "أورانج بزنيس سيرفيسيز"، المشغل العالمي للاتصالات والمتخصصة في مجال تكامل النظم والخدمات الرقمية، بتطوير رموز إثبات الهوية للبرمجيات لدعم حلول الوصول عبر الأجهزة الجوالة. ومع طموحها المتمثل في دعم التحول الرقمي في المباني المتصلة والمدن الذكية، تيسّر رموز إثبات الهوية عبر الجوال "باك آي دي" حياة الأشخاص أثناء تنقلهم مع حالات استخدام تشمل ما يلي:

  • الوصول المنطقي
  • المحفظة الجوالة
  • الطباعة الآمنة
  • البيع غير النقدي
  • المركبات (الوقوف، المشاركة، الرسوم)
وتعتبر شركة "آر إف آيدياز" بائع القارئات الأول المخول إعادة بيع رموز إثبات الهوية عبر الجوال من "أورانج بزنيس سيرفيسيز".
وتوفر رموز إثبات الهوية عبر الجوال من "سايف تراست واليت" ما يلي:

  • الوصول المنطقي
  • الطباعة المتنقلة
  • الشارات المتعددة
  • محاكاة البطاقات: "إتش آي دي"
وتوفر "آر إف آيدياز" قارئة "بيه سي بروكس بلاس بي إل إي"  ذات التردد المزدوج، كما تتوفر رموز "سايف تراست واليت"  لإثبات الهوية عبر الجوال  من "سايف تراست".
وبفضل دعم "آر إف آيدياز" لوسائل إثبات الهوية، سواء التقليدية منها القائمة على البطاقات أو رموز إثبات الهوية عبر الجوال، تضع هذه القارئات الجديدة من "آر إف آيدياز" معياراً جديداً للمرونة والوصول المفتوح إلى مستقبل المصادقة عبر الجوال. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: https://www.rfideas.com/solutions/technology/mobile-authentication-technologies
لمحة عن "آر إف آيدياز"
تعتبر شركة "آر إف آيدياز" رائدة في مجال قراءة شارات وبطاقات الموظفين ضمن قطاع الرعاية الصحيّة، وقطاع التصنيع، والحكومات، والمؤسسات. تتشارك "آر إف آيدياز" مع شركات تقنيّة رائدة لتقديم حلول ابتكاريّة لتسجيل الدخول الأحادي، والطباعة الآمنة، وتتبع الحضور، وتطبيقات أخرى تتطلّب التصديق. تدعم قارئات "آر إف آيدياز" تقريباً تقنيات جميع أنواع البطاقات حول العالم بالإضافة إلى المجموعة المتنامية من رموز إثبات الهوية عبر الجوال. للاطلاع على المزيد من المعلومات حول "آر إف آيدياز"، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: https://www.rfideas.com.
إنّ "آر إف آيدياز" و"بي سي بروكس" علامتَان تجاريّتَان مسجّلتَان لصالح شركة "آر إف آيدياز". أما جميع العلامات التجارية الأخرى، وعلامات الخدمة والمنتج، أو أسماء الخدمة فهي ملك لأصحابها.
يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005100/en/
إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts
أرلين كينغ
مديرة التسويق
هاتف: 8664394884  
البريد الإلكتروني: Marketing@RFIDeas.com


Greene Tweed Partners with Canadian Firm for Distribution of Energy Industry Materials and Products


KULPSVILLE, Pa. -Wednesday 31 July 2019 [ AETOS Wire ]


(BUSINESS WIRE)-- Greene Tweed has announced that they will partner with A.R. Thomson Group for the sale and distribution of their Seal-Connect® electrical connectors, elastomeric seals, advanced engineering plastics, and composite materials and finished components for the Energy market.

A.R. Thomson is a regional manufacturer and distributor of gaskets and other fluid containment products, with manufacturing capabilities focused on oil & gas, petrochemical, and oil refining industries. Their distributorship for Greene Tweed’s energy products is exclusive to Canada.

With 25+ years of energy industry experience, Greene Tweed collaborates with customers to develop innovative solutions that meet challenging performance requirements and reduce total cost of ownership.

“With A.R. Thomson’s focus on distribution of products for the oil & gas, petrochemical, and oil refining industries, our partnership will ensure access and responsiveness to Greene Tweed’s industry-leading Energy portfolio of materials and engineered solutions throughout Canada,” said Brent Regan, Vice President and General Manager, Energy, Greene Tweed.

“We are excited to partner with such a great name in Industry!” said Todd Sergeant, Vice President and Business Manager, A.R. Thomson Group. “Greene Tweed’s ability to design and manufacture sealing solutions, abrasive wear components, and electrical connectors is a great addition to the A.R. Thomson Group in Canada.”

For additional information about Greene Tweed’s partnership with A.R. Thomson, contact Greene Tweed at +1.281.765.4500, or visit our website at www.gtweed.com.

About Greene Tweed

Greene Tweed is a leading global manufacturer of high-performance seals and engineered components.

With 150+ years of technical expertise and commercial knowledge in a variety of markets, Greene Tweed collaborates with customers to develop innovative solutions that meet challenging performance requirements and reduce total cost of ownership.

We offer worldwide design and manufacturing expertise, solving your critical challenges through the development of custom-designed, leading-edge components.

Greene Tweed products are sold and distributed worldwide.



View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005328/en/

Contacts

Chris Aldred
Corporate Marketing
+1.267.932.5389
caldred@gtweed.com

Permalink : https://www.aetoswire.com/news/greene-tweed-partners-with-canadian-firm-for-distribution-of-energy-industry-materials-and-products/en

RF IDeas embraces the future of mobile authentication with its newest solution portfolio



ROLLING MEADOWS, Ill. -Wednesday 31 July 2019 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE)-- RF IDeas now offers a robust and comprehensive portfolio of mobile access solutions based on Orange Business Services and Safetrust credentials, with additional mobile solutions planned for release in 2019 and 2020.

Today’s smartphones offer artificial intelligence capabilities that support a robust digital persona. “Smartphones are already being used to securely authenticate users for physical access, check-in, payment and other scenarios,” explained David Cottingham, President of RF IDeas. “We believe that mobile access solutions will play a central role in enterprise security as an increasingly mobile workforce requires access to multiple secure devices and applications throughout the workday.”

RF IDeas’ commitment to empowering authentication through any device—including mobile access—cements its position as provider of the leading enterprise platform for identity acquisition within secure authentication and access solutions. Today’s announcement covers the pcProx® Plus BLE dual-frequency proximity, contactless smart card and mobile credential reader with Bluetooth® low energy technology. The reader is available with two firmware versions.

Orange Business Services, a global communications operator, integrator and digital services company has developed software credentials to further the development of mobile access solutions. With an ambition to support the digital transformation in connected buildings and smart cities, the Pack ID mobile credential can simplify the lives of people on the go with use cases, including:

    Logical access
    Mobile wallet
    Secure print
    Cashless vending
    Vehicle (park, share, charge)

RF IDeas is the first reader vendor authorized to resell the Orange Business Services mobile credential.

The Safetrust Wallet mobile credential provides:

    Logical access
    Follow me print
    Multiple badges
    Card emulation: HID

RF IDeas provides the pcProx Plus BLE dual-frequency reader, and the Safetrust Wallet mobile credential is available from Safetrust.

With RF IDeas support for both traditional card-based and mobile credentials, these new readers from RF IDeas set the standard for versatility and open access to the future of mobile authentication. To learn more, visit https://www.rfideas.com/solutions/technology/mobile-authentication-technologies

About RF IDeas

RF IDeas, Inc. is a leader in the employee badge and card reader space for healthcare, manufacturing, government and enterprise. Partnering with leading technology companies, RF IDeas readers enable innovative solutions for single sign-on, secure printing, attendance tracking and other applications that require authentication. RF IDeas readers support nearly all card type technologies worldwide as well as the growing set of mobile credentials. For more information about RF IDeas solutions, visit https://www.rfideas.com.

RF IDeas® and pcProx® are registered trademarks of RF IDeas, Inc. All other trademarks, service marks and product or service names are property of their respective owners.

View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005100/en/

Contacts

Arlene King
Marketing Manager
Ph: (866) 439-4884
E: Marketing@RFIDeas.com

Permalink : https://www.aetoswire.com/news/rf-ideas-embraces-the-future-of-mobile-authentication-with-its-newest-solution-portfolio/en

La Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla annonce la naissance de deux bébés léopards d'Arabie, une pousse considérable aux sous-espèces gravement menacées d'extinction

Image not found • Les bébés léopards, mâles et femelles, nés en Arabie Saoudite de la mère Hamms, âgée de 10 ans, représentent une lueur d'espoir pour ces sous-espèces nouvellement nées estimées à moins de 200 qui grandissent dans la faune.

• Les bébés léopards nés le 26 avril ont franchi une étape cruciale de développement de 12 semaines, et ont subi les premiers examens et vaccinations.

• L'étape majeure est reflétée dans le rôle de la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla en tant que gardienne de la nature et de l'environnement au nord-ouest de l'Arabie saoudite, et au sein du portefeuille des initiatives pour les Léopards d'Arabie.

• L'annonce de la naissance des bébés léopards fait suite à la signature d'un partenariat de 20 millions de dollars entre la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla et Panthera pour aider à préserver les félins au niveau international, y compris les léopards d'Arabie.

Al-ʿUla, Arabie saoudite-Mercredi 31 Juillet 2019 [ AETOS Wire ]
La Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla a annoncé la naissance de deux bébés léopards d'Arabie, alors qu'elle entame un programme d'élevage visant à préserver et réintroduire la sous-espèce de félin gravement menacée d'extinction à sa vie sauvage au nord-ouest du royaume, et ce dans le cadre de son portefeuille d’initiatives pour les Léopards d'Arabie.
Les bébés léopards, un mâle et une femelle, sont nés le 26 avril au Centre du Prince Saud Al-Faisal sur les Recherches de la vie sauvage à Taëf, au nord-ouest de l'Arabie saoudite. Les bébés léopards ont franchi une étape critique de développement de 12 semaines, et ont été récemment vaccinés par des vétérinaires.
La naissance des bébés léopards reflète une étape importante alors que la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla entame ses initiatives pour les Léopards d'Arabie, et ce conformément avec les objectifs de la Charte de la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla, pour réaliser une transformation délicate et responsable de la région d'Al-ʿUla et protéger sa nature et sa vie sauvage.
La période initiale de 12 semaines a été la plus critique pour les bébés léopards d'Arabie nouvellement nés. C’est au cours de cette période qu’ils ont réussi à tisser des liens avec leur mère Hamms (qui signifie murmure en arabe), âgée de 10 ans, à ​​apprendre des comportements importants et grandir fortement au giron de leur tanière avant d'être visités et vaccinés. Les bébés léopards resteront avec leur mère pendant les 18 mois prochains jusqu'à l'âge de deux ans, et ce conformément aux meilleures pratiques mondiales en matière de programmes d’élevage en captivité.
Commentant cette étape majeure dans l'avenir des léopards d'Arabie, le ministre de la Culture et le gouverneur de la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla, Son Excellence le Prince Badr bin Abdullah bin Mohammad bin Farhan Al Saoud, a déclaré : "Ce moment est historique puisqu'il représente nos efforts visant à réintroduire les léopards d'Arabie à la région d'Al-ʿUla. Avec moins de 200 léopards d'Arabie restant dans la faune, cet animal reste l'un des plus menacés au monde et représente une nouvelle lueur d'espoir pour les sous-espèces nouvellement nées en voie d'extinction. Il est de notre responsabilité de protéger, conserver et accroître la population de cette espèce pour éviter qu'elle ne devienne une note de bas de page dans l'histoire.
"C'est la raison pour laquelle la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla défend activement la revitalisation des léopards d'Arabie afin de soutenir l'avenir de ce type de félin rare et majestueux originaire d'Al-ʿUla. La naissance de ces deux bébés léopards sera la première parmi une longue liste alors que notre programme d'élevage spécialisé en captivité sera développé, grâce au soutien d'experts locaux ainsi que des partenaires mondiaux tels que Panthera".
Les initiatives pour les Léopards d'Arabie propres à la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla combinent plusieurs projets visant à préserver cette sous-espèce gravement menacée d'extinction, y compris un vaste programme d'élevage et de réintroduction en captivité, ainsi que la création du Fonds mondial pour les léopards d'Arabie.
La Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla, en tant que centre d'excellence, est en voie d'établir un comité d'organisation composé d'experts de renom du monde entier afin d'améliorer et se renseigner à propos des pratiques des initiatives pour les Léopards d'Arabie en matière d'élevage en captivité, de services vétérinaires et de réintroduction à l'installation d'élevage située à Taëf. Le comité contribuera également à diriger la conception d'un centre d'élevage à la pointe pour le construire au comté d'Al-ʿUla et mener des consultations sur des projets de revitalisation de l'habitat dans la réserve naturelle de Sharaan.
En février, il a été annoncé que le Fonds mondial pour les léopards d'Arabie, nouvellement créé, recevra une dotation initiale de 25 millions de dollars, ce qui le rend le plus grand fonds au monde entièrement dédié à la sauvegarde des léopards d'Arabie. Actuellement en phase de planification stratégique et de mise en place opérationnelle, le Fonds mondial sera pleinement mobilisé d'ici la fin de l'année 2019.
L'annonce des nouveaux bébés léopards fait également suite à la signature en juin d'un accord de partenariat entre le gouverneur de la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla, le Prince Badr bin Abdullah bin Mohammad bin Farhan Al Saud et le docteur Thomas Kaplan, président de Panthera, l'organisation mondiale de protection des félins sauvages.
Grâce à ce partenariat, l'Arabie saoudite a rejoint l'Alliance mondiale pour la Conservation des félins sauvages en s'engageant à investir un montant de 20 millions de dollars américains au cours des 10 prochaines années.
Le texte du communiqué issu d'une traduction ne doit d'aucune manière être considéré comme officiel. La seule version du communiqué qui fasse foi est celle du communiqué dans sa langue d'origine. La traduction devra toujours être confrontée au texte source, qui fera jurisprudence.


Contacts
Pour des renseignements médiatiques supplémentaires :
Équipe des relations publiques à la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla
Chef des Relations publiques à la Commission royale saoudienne d'Al-ʿUla
Hanouf AlHouthan


ولادة صغيرين جديدين من النمور العربية ضمن جهود المملكة في حماية النمر العربي

Image not found • ولادة الصغيرين تعزز جهود الهيئة في الحفاظ على المقدرات الطبيعية والبيئية في المملكة

• وقعت الهيئة اتفاقية شراكة مع "بانثيرا" للمساهمة في حماية القطط الكبيرة من الانقراض عالمياً، بما في ذلك النمر العربي

• عدد النمور العربية في البرية أقل من 200

العلا ،المملكة العربية السعودية-الأربعاء 31 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]
أعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا عن مولد صغيرين للنمر العربي، ضمن برنامجها للتربية والإكثار، لحماية الأنواع المهددة بالانقراض من النمور، وإعادة توطينها في بيئاتها الطبيعية في المملكة، ضمن مبادراتها لحماية النمور العربية.
وُلد الصغيران -ذكر وأنثى- في 26 أبريل الماضي، وقد اجتازا مرحلة حرجة خلال الإثنا عشر أسبوعاً الأولى من عمرهما، وتم تطعيمهما مؤخراً باللقاحات والأمصال الضرورية، من قبل فريق بيطري متخصص.
وقال صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود، وزير الثقافة محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العلا: "تشكل ولادة الصغيرين خطوة مهمة في إطار جهودنا، لإعادة توطين النمر العربي في مواطنه الأصلية في المملكة، ومع وجود أقل من 200 نمر من النمور العربية، فإن ذلك يجعله أحد الحيوانات المهددة بالانقراض من الدرجة الأولى في العالم، كما أن مولد الصغيرين يجدد الأمل في إكثار الأنواع التي باتت مهددة بالانقراض".
وأكد سموه التزام الهيئة الملكية لمحافظة العلا بحماية ما تبقى من النمور العربية والحفاظ عليها وإعادة إكثارها، للحفاظ على هذا النوع النادر من النمور، حتى لا يصبح مجرد ذكرى في موسوعة الحياة الفطرية المتنوعة في المملكة.
وأضاف: "لهذا السبب، تدعم الهيئة الملكية لمحافظة العلا جهود وبرامج إعادة إكثار النمر العربي، لدعم مستقبل هذا النوع النادر من النمور التي كانت العلا جزءاً من بيئتها الطبيعية في المملكة. وستكون ولادة الصغيرين بارقة أمل ومقدمة للعديد من برامج دعم الإكثار والتنشأة للنمور العربية من خلال تطوير مبادرات وأنشطة علمية متخصصة توظف العلوم والأبحاث الحديثة في هذا المجال بالشراكة مع خبراء محليين وعالميين."
وتمثل الولادة الناجحة لصغيري النمر العربي، التي تولاها مركز الأمير سعود الفيصل لأبحاث الحياة الفطرية في الطائف بمشاركة خبراء من الهيئة الملكية لمحافظة العلا، خطوة إيجابية تعزز التزام الهيئة بأهدافها وميثاقها نحو حماية وحفظ ورعاية التراث الطبيعي والتاريخي.  
وتضم مبادرة حماية النمور العربية، التي أطلقتها الهيئة الملكية لمحافظة العلا، مشاريع عدة، تعمل على دعم الحفاظ على هذه الأنواع المهددة بالانقراض، بما في ذلك برنامج مكثف للتربية وإعادة الإكثار، إضافةً إلى إنشاء الصندوق العالمي لحماية النمر العربي كمنصة فعالة للعديد من المبادرات المستقبلية.
وستشكل الهيئة الملكية لمحافظة العلا، لجنة استشارية تتألف من خبراء بارزين من جميع أنحاء العالم، لتعزيز وتطوير مبادرة حماية النمور العربية ابتداءً من تطوير وتأهيل مركز الأمير سعود الفيصل لأبحاث الحياة الفطرية في الطائف بالتوازي مع وضع الخطط الاستراتيجية وتصميم مركز عالمي حديث للأبحاث والتقنية ورعاية وتربية النمور العربية في محافظة العلا، فضلًا عن تعزيز عمليات التشغيل والتأهيل وتنشيط الموائل في محمية شرعان الطبيعية بالعلا.
وأعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا في فبراير الماضي عن إنشاء الصندوق العالمي لحماية النمر العربي، وتخصيص ميزانية مبدئية بقيمة 25 مليون دولار لمبادرات حماية النمر العربي، ما يجعله الصندوق الأكبر من نوعه في العالم، والمخصص بالكامل لحماية النمر العربي، وسيتم تشغيل الصندوق بحلول نهاية العام الجاري 2019، بعد الانتهاء من مرحلة التخطيط الاستراتيجي والتجهيز التشغيلي.
ويأتي إعلان مولد صغيري النمر العربي، بعد توقيع اتفاقية شراكة بالغة الأهمية في يونيو الماضي، بين صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن محمد بن فرحان آل سعود، محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العلا، والدكتور توماس كابلان، رئيس منظمة بانثيرا لحماية القطط الكبيرة. ومن خلال هذه الشراكة، انضمت المملكة العربية السعودية بدورها إلى التحالف العالمي لحماية القطط البرية.

Contacts
يرجى التواصل مع فريق الاتصال والإعلام في الهيئة الملكية لمحافظة العلا
مدير العلاقات العامة والاتصال المؤسسي
هنوف الحوذان
البريد الإلكتروني: PublicRelations@rcu.gov.sa


Saudi Arabia’s Royal Commission for AlUla Announces Birth of Two Arabian Leopard Cubs in Significant Boost to Critically Endangered Subspecies

Image not found ● Male and female cubs born in Saudi Arabia to 10-year-old mother Hamms represent hope for the renewal of a subspecies estimated at less than 200 strong in the wild

● Cubs born on 26 April passed crucial 12-week development milestone and undergone first examinations and vaccinations

● Major step in RCU’s role as the guardian of nature and the environment of North West Saudi Arabia and among portfolio of Arabian Leopard Initiatives (ALI)

● Follows signing of $20 Million partnership between RCU and Panthera to help preserve big cats internationally including Arabian leopards

AlUla, Saudi Arabia-Wednesday 31 July 2019 [ AETOS Wire ]
Saudi Arabia’s Royal Commission for AlUla (RCU) has announced the birth of two Arabian leopard cubs, as it commences a breeding programme to help preserve and eventually reintroduce the critically endangered big cat subspecies back into the wild in the North West of the Kingdom as part of its portfolio of Arabian Leopard Initiatives (ALI).
The cubs, one male and one female, were born on 26 April at the Prince Saud Al-Faisal Wildlife Research Centre in Taif in the North West of Saudi Arabia. The cubs have passed a critical developmental milestone of 12 weeks and were recently vaccinated by veterinarians.
The birth of the cubs is a significant milestone as the RCU commences its Arabian Leopard Initiatives (ALI), aligning it with the goals and objectives of the RCU Charter to deliver a sensitive and responsible transformation of the AlUla region and protect its nature and wildlife.
The initial 12-week period was the most critical for the newly born Arabian leopard cubs. It was during this period that they successfully bonded with their 10-year-old mother Hamms (which means whisper in Arabic), learned important behaviours and grew stronger in the seclusion of their den before they were visited and vaccinated. The cubs will remain with their mother for the next 18 months to two years in line with global best practice for captive breeding programmes.
Commenting on this major milestone in the future of the Arabian leopard, Minister of Culture and RCU Governor His Highness Prince Badr bin Abdullah bin Mohammad bin Farhan Al Saud said: “This is an historic moment in our efforts to reintroduce the Arabian leopard to the AlUla region. With fewer than an estimated 200 Arabian leopards remaining in the wild globally, this is one of the most critically endangered animals in the world, and these cubs represent a new beacon of hope for the renewal of a subspecies on the brink of extinction. It is our duty to protect, conserve and build population numbers to preserve the species from becoming a footnote of history.
“That is why the RCU is actively championing the revitalisation of the Arabian leopard to support the future of this rare and majestic big cat that is native to AlUla. The birth of these two cubs will be the first of many as our specialised captive breeding programme grows and develops – boosted by the support of local experts, as well as global partners like Panthera.”
The RCU’s Arabian Leopard Initiatives (ALI) combine several projects working toward the preservation of this critically endangered subspecies including an extensive captive breeding and reintroduction programme, as well as the establishment of the Global Fund for the Arabian Leopard. 
As a Centre of Excellence, RCU is establishing a steering committee with leading experts from around the world to enhance and inform ALI’s captive breeding, husbandry, veterinary and reintroduction practices in the existing breeding facility located in Taif. The committee will also help guide the design of a state-of-the-art breeding centre to be constructed in AlUla County and consult on habitat revitalisation projects in the Sharaan Nature Reserve.
It was announced in February that the newly created Global Fund for the Arabian Leopard will have an initial endowment of US$25 million, making it the largest fund in the world wholly dedicated to safeguarding the Arabian leopard. Currently in the strategic planning and operational set-up phase, the Global Fund will be fully mobilised by the end of 2019.
The announcement of the newborn leopard cubs also follows the signing in June of a partnership agreement between the RCU Governor His Highness Prince Badr bin Abdullah bin Mohammad bin Farhan Al Saud and Dr. Thomas Kaplan, chairman of the global wild cat conservation organisation Panthera.
Saudi Arabia, through this partnership, has in turn joined the Global Alliance for Wild Cats, making a commitment to invest $US 20 million over the next 10 years.

Contacts
For any media enquiries:
RCU Public Relations team
The head of PR at RCU
Hanouf AlHouthan
PublicRelations@rcu.gov.sa

معرض هيلث كير بلاس إكسبو في تايوان يستمرّ بقيادة مركز للابتكارات الطبيّة من خلال قوّته في مجال الصحة الرقميّة وتقنيّات الصحة والطب



تايبيه، تايوان -الثلاثاء 30 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): يشهد معرض "هيلث كير بلاس إكسبو"، بعد النجاح الذي حققه في العام الماضي، نموّاً سريعاً في الحجم والأهميّة من ناحية عمليات الشراء والتواصل والتسويق. ويُعتبر المعرض حاليّاً كفعاليّة رئيسيّة في آسيا، وهو يجذب مشاركة عالميّة من أكثر من 5 آلاف مشتر و500 مؤسّسة و60 متحدث رفيع المستوى و100 شركة متخصّصة ستأتي إلى تايبيه من 5 إلى 8 ديسمبر 2019.

حيث يذهب كبار قادة الرأي وتنمو الأعمال

يتمتّع العارضون هذا العام بحضور قويّ في مجال الذكاء الاصطناعي الطبي، والتقنيّات الصحيّة، والطب. وتجتمع مراكز طبيّة عالميّة، وعمالقة في مجال تقنيّة المعلومات، وعلامات تجارية عالميّة للأجهزة الطبية، وشركات ناشئة ابتكاريّة في المعرض لإبهار الجمهور بتقنيّات صحيّة متقدمة وتطوّرات طبيّة تنقذ الحياة. وبالإضافة إلى ذلك، حدّد المعرض موضوع الصحة الرقميّة من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والحوسبة السحابية والروبوتات وتقنيّة جديدة لعلاج السرطان والصحة الدقيقة والمستشفيات الذكيّة استجابةً إلى طلبات السوق القويّة.

وكجزءٍ من برامج المعرض، تجمع قمّة "ميدتيكس" في آسيا عشرة من أفضل شركات رأس المال الاستثماري، وروّاد عالميّين في مجال الذكاء الاصطناعي، ورابح جائزة نوبل، وتنفيذيّين من شركات أدوية متعددة الجنسيّات لعرض وجهات نظرهم حول التوجهات المستقبليّة في مجال الرعاية الصحية. ويستطيع الزوار الذين يمتلكون مخططات لأعمال تجاريّة أن يتوقعوا نتائج مثمرة يحصلون عليها من المؤتمرات وجلسات التوفيق بين الشركات والعروض المتنقلة، بالإضافة إلى المغادرة مع وجهات نظر عالية الجودة حول السوق.

لماذا تايوان مهمّة في قطاع الرعاية الصحية

تتمتّع تايوان بميزة تنافسيّة إذ تقع وسط آسيا، وتتواجد على مقربة من الاقتصادات الناشئة وتتمتّع بروابط تجاريّة معها، وتشكّل موطن مصنّعين رائدين للأجهزة الإلكترونيّة وسلاسل الإمداد الواسعة الاتّصال. وبالإضافة إلى قوّتها في مجال التكنولوجيا، لا يقدّم نظام الرعاية الصحيّة هنا تغطية عالميّة لكلّ مواطن فحسب، بل أيضاً كميّة هائلة من البيانات التي يتمّ تجميعها على مرّ الأعوام والتي تمهّد الطريق أمام تايوان للتميّز في منافسات أوسع لأعمال الرعاية الصحية.

ويدعو المعرض بالتالي من يعملون أو سيعملون في مجال الرعاية الصحيّة إلى حفظ الموعد والاستعداد والبقاء على اتّصال حيثما يكونون. ونقترح على الزوار المهتمين بالمعرض أن يحجزوا مكاناً مسبقاً عبر الإنترنت (النقر هنا)؛ وتتوافر عروض المسجلين مبكراً حاليّاً ولغاية 30 سبتمبر.

تسجلوا الآن

المعرض بالتفاصيل

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

يمكنكم الاطلاع على هذا البيان الصحفي على الإنترنت عبر الرابط الإلكتروني التالي:

http://www.businesswire.com/news/home/20190722005809/en

Contacts

مركز الأبحاث في التكنولوجيا الحيوية وسياسة الطب

جوردون شين، حائز على شهادة دكتوراه،

هاتف: +886226557888 – رقم داخاي: 630

البريد الإلكتروني: chinhuishen@rbmp.org.tw

أو

الآنسة سيلفا فان

هاتف: +886226557888 – رقم داخلي: 649

البريد الإلكتروني: silvia@rbmp.org.tw

أو

ديفيد يانغ، حائز على شهادة دكتوراه،

هاتف: +886226557888  – رقم داخلي: 627

البريد الإلكتروني: fmyang@rbmp.org.tw

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/معرض-هيلث-كير-بلاس-إكسبو-في-تايوان-يستمر-بقيادة-مركز-للابتكارات-الطبية-من-خلال-قوته-في-مجال-الصحة-الرقمية-وتقنيات-الصحة-والطب/ar

The Healthcare+ Expo Taiwan Continues to Lead a Medical Innovation Hub With Its Strength in Digital Health, Health Tech and Medicine



TAIPEI, Taiwan -Tuesday 30 July 2019 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE)-- Following the success last year, the Healthcare+ Expo sees a rapid growth in size and significance of procurement, networking and marketing. The Expo is now regarded as a primary event in Asia, attracting global participation from more than 5,000 buyers, 500 enterprises, 60 high-profile speakers and 100 professional institutions to come to Taipei on 5-8 December 2019.

Where key opinion leaders go and business grows

Exhibitors this year have a strong presence in medical AI, health tech and medicine. World-class medical centres, IT giants, international brands for medical devices and innovative startups congregate at the Expo to impress audiences with advanced health tech and life-saving medical development. In addition to that, the Expo sets the theme to digital health utilising AI, IoT, cloud computing and robotics, new technology for cancer treatment, precision health and smart hospitals in response to robust market demands.

As part of the Expo programmes, MEDTEX Summit Asia brings together 10 top venture capital firms, global AI pioneers, a Nobel Prize winner and multinational pharmaceutical executives to project their views on futuristic trends of healthcare. Visitors having business agendas can then anticipate fruitful results gained in conferences, match-making sessions and roadshows, as well as taking home with high quality market insights.

Why Taiwan matters to healthcare industry

Taiwan has a competitive edge as it is situated the heart of Asia, with proximity and commercial links to emerging economics, and a home to leading electronics manufacturers and well-connected supply chains. Coupling with its strength in tech, the healthcare system here provides not only a universal coverage for every citizen but a massive amount of data collected over years that paves the way for Taiwan to excel in wider healthcare business competitions.

The Expo thus invites those who are or will be in healthcare business, to save the date, come prepared and stay connected wherever they are. Visitors with interest in the Expo are suggested booking a place online beforehand (click here); early bird offers are available now until 30 September.

Register now

Expo in detail

View this news release online at:
http://www.businesswire.com/news/home/20190722005809/en

Contacts

Research Centre for Biotechnology and Medicine Policy
Gordon Shen PhD. +886 2 2655 7888 Ext.630 chinhuishen@rbmp.org.tw
Miss Silvia Fan +886 2 2655 7888 Ext.649 silvia@rbmp.org.tw
David Yang PhD. +886 2 2655 7888 Ext.627 fmyang@rbmp.org.tw


Permalink : https://www.aetoswire.com/news/the-healthcare-expo-taiwan-continues-to-lead-a-medical-innovation-hub-with-its-strength-in-digital-health-health-tech-and-medicine/en

شركة فلور تعلن حصولها على عقد لتوفير خدمات إدارة الهندسة والمشتريات والإنشاءات لصالح شركة كيوبريك كانيون كابيتال لمشروع في بوتسوانا

إيرفينج، تكساس-الثلاثاء 30 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "فلور" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: FLR) عن حصولها على عقد لتوفير خدمات إدارة الهندسة والمشتريات والإنشاءات لصالح شركة "كيوبريك كانيون كابيتال" لمشروع "كوميكاو" لاستخراج النحاس والفضة شمالي غربي بوتسوانا. وقد أدرجت "فلور" العقد الذي لم يتم الإفصاح عن قيمته، في الربع الثاني من عام 2019.

وقال طوني مورجان، رئيس قسم أعمال التعدين والمعادن لدى "فلور"، في هذا السياق: "لقد عملنا عن كثب مع ’كيوبريك كانيون‘ خلال مرحلة التصميم الهندسي الأولي للمشروع بهدف وضع خطة للتصميم والتنفيذ فعالة من ناحية رأس المال. كما شاركت ’فلور‘ في إدارة الإنشاءات للأعمال المبكّرة لتأهيل الموقع وإزالة الأعشاب وشق طريق للنقل وإعداد البنية التحتية السطحية. "       

بموجب هذا العقد، ستعمل "فلور" على ترقية مصنع تركيز النحاس القائم والبنية التحتية الجديدة لسطح المنجم. ومن المتوقع أن ينتج المشروع الجديد نحو 62 ألف طن متري من النحاس و1.9 مليون أونصة من الفضة سنوياً، مما يزيد من عمر المنجم بحوالى 20 عاماً.

وأضاف مورجان: "سنستفيد من قدراتنا المحلية وخبرتنا الواسعة في مجال إستخراج النحاس لتنفيذ مشروع "كوميكاو" بكل تميز وأمان وفي الوقت المحدد وضمن الميزانية المحددة وبجودة عالية."

تجدر الإشارة إلى أن شركة "فلور" تعمل في بوتسوانا منذ أوائل عام 2000 وقد أنشأت مكتباً لها في غابورون في عام 2015. وتقوم "فلور"، إنطلاقاً من غابورون، بتزويد العملاء بالأمان والابتكارات التنافسية من حيث التكلفة والتميز في التنفيذ. تعمل "فلور" بطريقة مسؤولة اجتماعياً واقتصادياً وبيئياً، ويساهم مكتب بوتسوانا بتوفير فرص عمل محلية وبتنمية الموردين والمهارات.

لمحة عن شركة "فلور"

تأسّست شركة "فلور" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: FLR) في عام 1912، وهي مؤسّسة تعمل في مجال الهندسة والتوريد والبناء والصيانة، وتساهم بتحويل العالم من خلال تعزيز الرفاهية وتمكين التقدّم. وتقوم "فلور" بخدمة عملائها من خلال تصميم وبناء وصيانة مشاريع آمنة، وجيّدة التنفيذ، وفعالة من ناحية رأس المال حول العالم. تتّخذ "فلور" من إيرفينج في تكساس مقرّاً لها، وهي تحتّل المرتبة 164 على لائحة "فورتشن 500"، مع عائدات بقيمة 19.2 مليار دولار أمريكي في عام 2018. وتضمّ الشركة أكثر من 53 ألف موظف في جميع أنحاء العالم. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.fluor.com، أو متابعة "فلور" عبر مواقع التواصل الاجتماعي على "فيس بوك"، و"تويتر"، و"لينكد إن"، و"يوتيوب".

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطّلاع على البيان كاملاً عبر الرابط الإلكتروني التالي:

https://www.businesswire.com/news/home/20190730005657/en/

إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات  التأثير القانوني.

Contacts
شركة "فلور"

العلاقات الإعلاميّة

برايان ميرشون

هاتف: 4693987621

أو

علاقات المستثمرين

جايسون لاندكايمر

هاتف: 4693987222

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/شركة-فلور-تعلن-حصولها-على-عقد-لتوفير-خدمات-إدارة-الهندسة-والمشتريات-والإنشاءات-لصالح-شركة-كيوبريك-كانيون-كابيتال-لمشروع-في-بوتسوانا/ar

Fluor Awarded EPCM Contract by Cupric Canyon Capital for Project in Botswana

IRVING, Texas -Tuesday 30 July 2019 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE)-- Fluor Corporation (NYSE: FLR) announced today that it was awarded an engineering, procurement and construction management (EPCM) contract by Cupric Canyon Capital for its Khoemacau copper and silver project in northwest Botswana. Fluor booked the undisclosed contract value in the second quarter of 2019.

“We worked closely with Cupric Canyon in the project’s front-end engineering and design phase to establish a capital-efficient design and execution plan for the project,” said Tony Morgan, president of Fluor’s Mining & Metals business. “Fluor was also involved in construction management of the early works for the camp upgrade, bush clearing, transport corridor and surface infrastructure terrace preparation.”

Fluor’s scope includes upgrading the existing copper concentrator plant and new mine surface infrastructure. The project is expected to produce an annual average of 62,000 metric tons of copper and 1.9 million ounces of silver with a life of mine in excess of 20 years.

“We will leverage our local capabilities and extensive copper experience to execute the Khoemacau project with excellence – safely, on time, on budget and with quality,” added Morgan.

Fluor has worked in Botswana since the early 2000s and opened an office in Gaborone in 2015. From Gaborone, Fluor delivers safety, cost-competitive innovations and execution excellence to clients. Fluor conducts business in a socially, economically and environmentally responsible manner, and the Botswana office provides local employment opportunities and supplier and skills development.

About Fluor Corporation

Founded in 1912, Fluor Corporation (NYSE: FLR) is a global engineering, procurement, fabrication, construction and maintenance company that transforms the world by building prosperity and empowering progress. Fluor serves its clients by designing, building and maintaining safe, well executed, capital-efficient projects around the world. With headquarters in Irving, Texas, Fluor ranks 164 on the Fortune 500 list with revenue of $19.2 billion in 2018 and has more than 53,000 employees worldwide. For more information, please visit www.fluor.com or follow Fluor on Facebook, Twitter, LinkedIn and YouTube.

View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20190730005657/en/

Contacts
Brian Mershon
Media Relations
469.398.7621

Jason Landkamer
Investor Relations
469.398.7222


Permalink : https://www.aetoswire.com/news/fluor-awarded-epcm-contract-by-cupric-canyon-capital-for-project-in-botswana/en

إطلاق تطبيق القراءة المجاني "أطفال المستشفى السلطاني" للأطفال في المستشفيات في سلطنة عمان

Image not foundمسقط، عمان، -الثلاثاء 30 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]

أطلقت المنهل إحدى أقسام شركة تكنوليدج للتجارة العامة ومقرها الإمارات العربية المتحدة وبالتعاون مع قسم أمراض الدم والأورام للأطفال بالمستشفى السلطاني في سلطنة عُمان وبدعم من شركة أرا للبترول إحدى شركات مجموعة الزبير ومقرها سلطنة عُمان تطبيق "أطفال المستشفى السلطاني" وهو أول تطبيق من نوعه صمم خصيصاً ليكون المكتبة الإفتراضية المجانية للأطفال المقيمين بالمستشفى وليكون إحدى وسائل العلاج المتبعة لمساعدة الأطفال على تخطي مراحل العلاج.

أظهرت العديد من الدراسات تأثير القراءة الإيجابي على سرعة تجاوب الأطفال للعلاج وأثرها على إنقاص مدة البقاء بالمستشفى حيث تلقى العديد من الأطفال عناية متلازمة بالقراءة وساهم ذلك إيجاباً بتجاوبهم للعلاج.

يقدم تطبيق "أطفال المستشفى السلطاني" والمُشغَّل بواسطة شركة المنهل وباستخدام أحد منتجاتها المتخصصة للأطفال "نهلة وناهل" مئات القصص التفاعلية التي يمكن للأطفال الإستماع لها وقراءتها بالإضافة إلى الألعاب التعليمية وأوراق عمل متنوعة.

وقد أوضح الدكتور ابراهيم الغيثي، رئيس قسم أمراض الدم والأورام للأطفال، أن تطبيق مكتبة الأطفال كان حلم لكثير من الأطفال وذويهم إذ أن القراءة  بالإضافة لكونها مهارة تعليمية فهي من أكثر وأسهل الهوايات التي يستطيع  الأطفال المحافظة على ممارستها أثناء فترة العلاج. فكثير من الأطفال وذويهم يستمتع بالقراءة لشغل أوقات الفراغ، ولكن القراءة في الحقيقة تمثل إلهاما لكثير من الناس من خلال الشخصيات البطولية وإنجازاتهم في الروايات والقصص. وهذا بلا شك يمثل دافع إيجابي للأطفال وذويهم في متابعة خطة العلاج.

وقد صرّح المهندس اسامه الزدجالي مدير الاتصالات وشؤون الشركة لشركة آرا للبترول بإيجاز عن دور الشركة ومساهماتها في المشاريع المجتمعية: " تتتميز شركات الطاقة في اسهاماتها بالمشاريع الخيرية المختلفة التزاما لتحقيق الترابط مع المجتمع المحلي وخدمتة نحو النهوض بكافة الخدمات، وقد وضعنا خطة عمل مرسومة وآلية الاختيار بين المشاريع المختلفة سواء كانت كتبرعات أو تمويل أو خدمة المجتمع المحلي، وكان مجال التعليم هدفنا في العام المنصرم ولله الحمد قمنا بالتنسيق لها، وإيمانا منا بصحة أطفال اليوم أعمدة المجتمع غداً وشباب المستقبل فقد أولينا اهتمامنا هذا العام بأطفال قسم الأورام وأمراض الدم بالمستشفى السلطاني وتأتي فكرة هذا التطبيق ضمن أولوياتنا بمواكبة التكنولوجيا الحديثة لتساهم في رسم الابتسامة على محيا الأطفال وتنمية مهارات القراءة كذلك".

وأضاف الدكتور ابراهيم الغيثي بأن الطاقم الطبي يأمل بأن التطبيق سيتطور ليشمل في المستقبل بعض المناهج التعليمية بحيث يكون بمقدور الأطفال الاستمرارية في التحصيل الدراسي، وثمّن دور شركة آرا للبترول بتدشين التطبيق وهي احدى شركات مجموعة الزبير والمتخصصة في مجال الطاقة، حيث قامت برعاية وتمويل مشروع التطبيق الذكي لأطقال قسم أمراض الدم والأورام بالمستشفى السلطاني.

المزيد -

وأشار محمد البغدادي رئيس مجلس إدارة شركة تكنوليدج إلى سعادته الغامرة بوجود مؤسسات تدعم وتهتم بتقديم مثل هذه الحلول لكل من هو بحاجة لها، وعقّب على ذلك: "لقد كانت فكرة تقديم تطبيق للقراءة المجانية للأطفال المرضى فكرة تراودنا منذ زمن، حيث اطلعنا على تجارب مماثلة في مستشفيات كبيرة عالمية وحلمنا في تقديم الفكرة ضمن إطار إبداعي تكنولوجي يتماشى مع التطور التقني الذي يشهده أطفالنا، وإنطلاقاً من شراكتنا القديمة مع المستشفى السلطاني قررنا تقديم فكرة المشروع لهم والتي لاقت إهتمام كبير من إدارة المستشفى ليتم ولله الحمد إطلاق التطبيق بجهود جميع الأطراف المعنيّة". 

بإطلاق التطبيق سيتمكن كل طفل بالمستشفى من تحميل التطبيق مجاناً من المتاجر الإلكترونية Apple store, Google Play ومن ثم مسح الرمز الخاص بالدخول والذي سيجده ملصقاً على سرير الشفاء للإستمتاع بمئات القصص التي تم اختيارها خصيصاً بمواضيع ومستويات عمرية مختلفة. يعمل التطبيق بدعم من نظام "نهلة وناهل" وهو نظام يهدف لتطوير حب القراءة باللغة العربية للأطفال من خلال خصائص متنوعة تضيف المرح والحماس على نفوس الأطفال.

نبذة عن "نهلة وناهل"

هي المنصة الأولى من نوعها للقراءة والفهم باللغة العربية للأطفال ا بين 4 إلى 11 عامًا بجميع مستوياتهم في القراءة. وتشمل مئات الكتب المصنّفة حسب المستويات العمرية، صادرة عن أهم دور النشر التعليمية والرائدة على مستوى الشرق الأوسط. كما أن الكتب متاحة ككتب صوتية تعتمد على تكنولوجيا متطورة تساعد الطفل على اللفظ الصحيح.

www.nahlawanahil.com

www.almanhal.com

نبذة عن المستشفى السلطاني

يعد المستشفى السلطاني الذي تم افتتاحه في ديسمبر 1987م من المستشفيات المتميزة في تقديم الخدمات الصحية على المستوى الثالثي والمرجعي في التخصصات الصحية المتعددة. وتتمحور خدمات المستشفى في تقديم العناية المتخصصة في مجالات الطب العام، الجراحة، الاطفال، النساء والولادة، طب الاورام، والمختبرات الطبية. كما يعد المستشفى أحدى أهم إنجازات عصر النهضة الحديث لسلطنة عمان في ظل القيادة الرشيده لصاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه.

Contacts

 توماسو سانسوني

هاتف: +971 4 439 0630
فاكس: +971 4 366 1043

tommaso@techknowledge.ae

www.techknowledge.ae

www.nahlawanahil.com         

www.almanhal.com


الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/إطلاق-تطبيق-القراءة-المجاني-أطفال-المستشفى-السلطاني-للأطفال-في-المستشفيات-في-سلطنة-عمان/ar